فوائد الخس

1- المساعدة في خسارة الوزن

يعتبر الخس مصدراً منخفضاً للسعرات الحرارية، وتقريباً لا يحوي أي دهون،

فالمئة غرام من أوراق الخس الطازجة سعراتها الحرارية لا تزيد عن 15 سعر حراري ونسبة دهون لا تتعدى 0.15 غم.

ولهذا السبب فالخس يعد غذاء مثالياً لمن يطمحون لخسارة الوزن أو السيطرة عليه، فضلاً عن كونه مصدر غني للألياف الغذائية التي تساهم في زيادة الاحساس بالشبع وتقليل كمية الطعام المتناولة خلال اليوم.

2- تعزيز صحة القلب وخفض الكولسترول

يساعد الخس في تعزيز صحة القلب والشرايين بعدة طريق، يمكن تلخيصها بالنقاط التالية:

  • يعتبر الخس مصدراً للألياف الغذائية التي تقلل مستويات الكولسترول السيء في الجسم،
  • مما يساعد في الوقاية من أمراض القلب والشرايين.
  • الخس مصدر للأحماض الدهنية المفيدة وغير المشبعة مثل الاوميغا 3 والأوميغا 6.
  • تناول الأوميغا 3 يعزز صحة القلب والشرايين.( الأوميغا 3 يمنع أمراض القلب).
  • الخس غني بمضادات الاكسدة القوية مثل فيتامين C والبيتا كاروتين،
  • التي تمنع التأكسد وتحارب الالتهابات.

3- تعزيز صحة الجهاز الهضمي

غنى الخس بالألياف الغذائية والسليلوز يساعد على تعزيز صحة الجهاز الهضمي وعملية الهضم، ويحسن من حركة الامعاء وتوازن بيئتها.

كما ووجد بأن الألياف التي يحويها الخس تساعد في إزالة الأملاح الصفراء من الجسم وتحسين صحة المرارة.

4- المساعدة في علاج اضطرابات النوم والأرق

تسمى المادة السائلة الموجودة في الخس Lactucarium والتي قد تلاحظها عند قضمك لأوراق الخس، وهي التي تمنح الخس قدرته على علاج اضطرابات النوم والارق التي اشتهر الخس فيها منذ القدم.

والخس يعتبر أحد الخضار المساعدة على الاسترخاء بفضل محتواه الجيد من المعادن، خاصة البوتاسيوم.

5- الحفاظ على بيئة الجسم قلوية

يعد الخس أحد أشهر الأغذية القلوية، فهو يساعد في الحفاظ على توازن البيئة الحمضية/القاعدية acid/alkaline balance ، كما أنه يساعد على ازالة السموم من الجسم.

مما يجعله غذاء مساعد على صفاء الذهن ويعزز عملية التفكير والاسترخاء والحصول على نوم عميق وبشرة صافية.

6- غذاء صديق لمرضى السكري

يعتبر مؤشر نسبة السكر في الدم للخس منخفض، مما يجعله غذاء مثالي لمريض السكري، بالاضافة لكونه منخفضاً بالكربوهيدرات والسعرات الحرارية والدهون وعالياً بالالياف الغذائية.

7- تعزيز المناعة 

غنى الخس بمضادات الأكسدة، كالبيتا كاروتين وفيتامين A وفيتامين C، يساعد على تعزيز المناعة ومحاربة الالتهابات، وتعزيز صحة الجلد الذي يعتبر خط الدفاع الأول عن الجسم.

كما وأن تناول الخس يساعد في تعزيز عملية الهضم وامتصاص المغذيات في الأمعاء بشكل صحيح مما يقوي عملية الدفاع ضد تواجد البكتيريا الضارة وتكاثرها.

ومن المعروف أن تناول مصادر فيتامين C يساعد بشكل كبير في الوقاية من نزلات البرد والانفلونزا وتخفيف أعراضها.

8- مكافحة السرطان

لقد أظهرت الدراسات أن صبغة الكلوروفيل الخضراء Chlorophyll الموجودة في الخضار الورقية كالخس قد تساهم بتقليل خطر الاصابة ببعض السرطانات مثل سرطان القولون.

وبينت دراسات أخرى أن تناول نظام غذائي فقير بالخضراوات الورقية الخضراء قد يرتبط برفع خطر الاصابة بالسرطان.

كما وأن مضادات الأكسدة وفيتامينات A و C تساهم في السيطرة على الخلايا السرطانية والوقاية من انتشارها في الجسم وحماية الخلايا والحمض النووي من التلف.

ولقد ارتبط النظام الغذائي العالي بمضادات الأكسدة هذه التي يحويها الخس بخفض خطر الاصابة بكل من سرطان الرئة والجلد والبروستاتا والمبيض والثدي.

Content Protection by DMCA.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *